فتح بلبنان: متعاطفون مع مطالب اللبنانيين ولا وجود للفلسطينيين بالاحتجاجات

2019-10-21T09:48:42+02:00
2019-10-21T09:54:26+02:00
الشتات
21 أكتوبر 2019
99990006585574586739469169876 - أحفاد

أكد فتحي أبو العرادات، أمين سر حركة فتح في لبنان، أن ما يحدث في بيروت، هو تحرك لبناني، احتجاجاً على الوضع الاقتصادي والمالي والمعيشي والبطالة، وهذه المطالب حق لهم في ظل الواقع الصعب الذي يعيشه الشعب اللبناني، لافتاً إلى أنه كان في السابق تحرك فلسطيني في المخيمات احتجاجاً على قرار وزير العمل اللبناني.

وقال أبو العرادات: “لم نشارك في الاحتجاجات لأنها لبنانية، ولكننا نتعاطف مع هذه المطالب، وذلك حتى لا يكون هناك تدخل حقيقي فلسطيني في قضايا مطلبية لبنانية، لذلك نحن كهيئة عمل مشترك وفصائل فلسطينية في لبنان، أعلنا بعدم نزول الفلسطينيين إلى الشارع، لأنه في هذا الموضوع يكون هناك حسابات”.

وأضاف أبو العرادات: “نحن نتعاطف مع كل إنسان يبحث عن عمل، ويُحسن من وضعه ومطالبه المتعلقة بالصحة والتعليم وفرص العمل، وبالتالي سمة الهجرة هي السائدة ليست للفلسطينيين فقط، لذلك نحن نتواصل مع الدولة، وفي المقابل لا يوجد مشاركة فلسطينية بالمخيمات في هذه الاحتجاجات، وإنما نقف على مسافة واحدة، وندع اللبنانيين يطالبون بمطالبهم في إطار حراك سلمي وانتفاضة”.