تطورات جديدة بشأن الحالة الصحية لعبد المجيد عبد الله وقرار مفاجئ يقلق جمهوره

2019-10-09T13:07:58+02:00
2019-10-09T13:08:34+02:00
فن وثقافة
9 أكتوبر 2019
99989976145255115033774983681 - أحفاد

كشفت مصادر مقربة من الفنان عبدالمجيد عبدالله، عن مغادرته المملكة العربية السعودية متوجهًا إلى الولايات المتحدة لاستكمال مشواره العلاجي، بعد أن شعر بعدم تحسن حالته الصحية بالشكل المتوقع.

وبالرغم من خروج ابنه أمس في مقطع مصور لطمأنة جمهوره، والتأكيد على أن أبيه يجري بعض الفحوصات الروتينية، إلا أن الجمهور ظلّ قلقًا على عبدالمجيد، وفقًا لموقع “فوشيا”.

وذلك بسبب أنه لم يُطمئن أحدًا على حاله عبر حسابه الخاص بتويتر، والذي كان متواجدًا عليه بشكل شبه يومي، كما لم يرد على أصدقائه وزملائه في الوسط الفني عبر “تويتر” الذين كانوا قد تمنوا له الشفاء العاجل، مكتفيًا بالصمت.

وكان الفريق الطبي المعالج لـ”عبد المجيد عبدالله” قد فضل عدم مشاركته بحفل “مجيديات” في موسم الرياض، كما أن الفنان نفسه خشي من السقوط بسبب أعراض المرض الذي يلازمه.