وزارة الصحة تُعلّق على اقتحام الاحتلال لمستشفى المُطلع بالكلاب البوليسية

2019-10-09T10:03:45+02:00
2019-10-09T10:07:55+02:00
فلسطينيات
9 أكتوبر 2019
99989975863520492049724933323 - أحفاد

عقب أسامة النجار، المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية، على اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي، مستشفى المطلع في القدس، بالكلاب البوليسية قبل عدة أيام.

وقال النجار: “هذا استمرار للنهج الذي تمارسه قوات الاحتلال الإسرائيلي على المؤسسات الطبية في القدس، في محاولة منه لإنهاء عملها، والمس بقدرتها على خدمة أبناء الشعب الفلسطيني”.

وأضاف النجار: “هذه سياسة متبعة من قبل قوات الاحتلال، بهدف تفريغ القدس من سكانها، حيث إن عملية الدخول إلى مستشفى المطلع، والمعروف بأنه يعالج أبناء شعبنا، وخاصة في أمراض السرطان والكلى، واقتحام هذين القسمين بالذات، هو أمر لم يعد يمكن السكوت عليه”.

وأشار المتحدث باسم وزارة الصحة، إلى أن وزارته ناشدت كل المؤسسات الدولية، لكي تعمل بكل جدية لوقف هذه الممارسات، التي باستمرارها يؤدي إلى المس بأبناء الشعب الفلسطيني، منوهاً إلى أن ذلك يعتبر مخالفاً لكل الأعراف والقوانين الدولية.

وفي السياق، قال النجار: “مستشفى المطلع ومرضاه معروفون، وكيف يعالجون، حيث لا يوجد أي مريض يدخل إلى المستشفى بدون تصريح، وبالتالي دخولهم إلى هذا المستشفى وادعاءاتهم بأنهم يبحثون عن مطلوبين أمنياً، لا مبرر له، حيث إن الطريقة التي تمت فيها عملية الاقتحام، مخالفة للقوانين الدولية، وهم يهدفون من خلالها لإرهاب الاطفال الذين كانوا متواجدين في الاقسام، سواء الاورام او غسيل الكلى”.

وأوضح النجار، أن الوزارة لا تملك إلا الحديث مع المجتمع الدولي، وفضح هذه الممارسات له بشكل دائم، ووضعه أمام مسؤولياته لوقف هذه السياسات اللاإنسانية واللاشرعية، والتي تخالف كل الأعراف والمواثيق الدولية، التي تُحرم المساس بالمرافق الصحية.

وأكد، أن استمرار هذا الأمر، سيؤدي إلى تراجع بشكل خطيرة في قدرة المؤسسات الصحية، وخاصة مؤسسات القدس، من تقديم الخدمات لأبناء الشعب الفلسطيني.