بالصور: افتتاح قسم الطوارئ في مستشفى حيفا في مخيم برج البراجنة

2019-09-11T14:37:25+02:00
2019-09-11T14:44:31+02:00
الشتات
11 سبتمبر 2019
70891081 1884739131671330 1744250944062750720 o - أحفاد

افتتح سفير دولة فلسطين في لبنان اشرف دبور وسفير اليابان في لبنان ماتاهيرو ياماغوتشي اليوم الاربعاء، قسم الطوارئ في مستشفى حيفا في مخيم برج البراجنة التابع لجمعية الهلال الاحمر الفلسطيني بحضور مدير جمعية الهلال في لبنان الدكتور سامر شحادة ومديرة مؤسسة انيرا في لبنان سمر اليسير حيث تم اعادة تأهيله وتوسعته من قبل مؤسسة انيرا، وتجهيزه بالمعدات الطبية الكاملة من قبل سفارة اليابان.


حضر حفل الافتتاح مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان مروان عبد العال، مدير الضمان الصحي الفلسطيني في لبنان الدكتور محمد داوود، وفد من الصليب الاحمر الياباني، كوادر وموظفو مستشفى حيفا وجمعية الهلال وممثلو الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية.


وفي كلمة له اكد ياماغوتشي ان هذا المشروع يوفر معدات طبية متطورة لجمعية الهلال الاحمر الفلسطيني وتم بتمويل من قبل حكومة اليابان وتنفيذه عبر ادارة الجمعية.


واضاف “من خلال هذا المشروع تم تجهيز قسم الطوارئ في مستشفى حيفا واصبح جاهزاً لاستقبال المرضى وتقديم خدمات طبية جديدة ومتطورة لمساعدة آلاف المرضى في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين وخصوصا في برج البراجنة، وبهذه المناسبة اسمحوا لي ان اشيد بسفارة فلسطين وعلى رأسها سعادة السفير اشرف دبور وجمعية الهلال الاحمر الفلسطيني ومديرها الدكتور سامر شحادة على جهودهم المتميزة والتزامهم في تحسين الوضع الصحي لسكان المخيمات.”


وتابع ياماغوتشي “وبما ان حكومة اليابان كانت وستبقى داعمة لمشاريع التنمية لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين في جميع انحاء العالم، يسعدني أن أعلن عن توقيع عقد منحة جديدة بحوالي 86000 دولار لتوفير معدات حديثة لقسم التصوير الإشعاعي في المستشفى حيث تشكل هذه المنحة إمتداداً للمساعدات السابقة من السفارة الى جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني منذ العام 2017 بأكثر من 250000 دولار امريكي.”


بدوره شكر السفير دبور اليابان حكومة وشعباً على دعمهم الدائم لشعبنا الفلسطيني وقضيتنا العادلة على كافة المستويات، مثمناً الجهود الكبيرة التي قام به السفير الياباني في مساعدة ابناء شعبنا في لبنان وزياراته المتكررة للمخيمات واطلاعه على الاوضاع المعيشية الصعبة فيها.


واكد ان الرئيس محمود عباس يولي اهتماماً بالغاً بالوضع المعيشي والصحي لابناء شعبنا في لبنان، لافتاً الى توجيهات الرئيس ومتابعته وتمويله لتجهيز قسم القلب في مستشفى الهمشري ليكون قادراً على القيام بواجباته بخدمة ابناء شعبنا وتخفيف المعاناة عنهم.


واشاد دبور بعطاء وجهود كادر جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني في لبنان وتفانيهم في الجهد المتواصل والعمل على تخفيف الام شعبنا رغم الامكانيات المحدودة والظروف الصعبة التي يعملون بها.
وجدد التأكيد على التزام القيادة الفلسطينية بتوفير حياة كريمة لابناء شعبنا في لبنان الى حين عودتهم الى وطننا فلسطين.


من جانبها اكدت اليسير ان الحق في الحصول على الرعاية الصحية وتحقيق التغطية الصحية الشاملة هو بند أساسي من بنود أهداف التنمية المستدامة الذي نسعى جميعاً لتوفيره وحمايته رغم الصعاب، ان الصعوبات التي يعاني منها اللاجئون الفلسطينيون في لبنان تمنعهم من التمتع بهذا الحق بسبب امتداد أزمة لجوئهم على مدى عشرات السنين دون إيجاد حلول تحفظ حقوقهم الاساسية، وايضا بسبب الصعوبات المالية التي تعاني منها المؤسسات الخدماتية كالأونروا والهلال الأحمر الفلسطيني والجمعيات الأهلية في المخيمات.


وشددت على ان الجهود التي استثمرتها أنيرا في تأهيل وتحسين وحدة الطوارئ هي مساهمة بسيطة باتجاه حماية حق الفلسطينيين في الرعاية الصحية ذات الجودة وهي إثبات على أن فلسطين والفلسطينيين ليسوا منسيين.


بدوره قال شحادة في تصريح ل”وفا” ان المشروع الذي نفتتحه اليوم يختص بتجهيز قسم الطوارئ في مستشفى حيفا تجهيزاً كامل لقسم الطوارئ مدعوم من السفارة اليابانية في لبنان بقيمة ٩٠ الف دولار اضافة الى اعادة تأهيل قسم الطوارئ بدعم من جمعية انيرا في لبنان، لافتاً الى ان المصادفة بتسليم المعدات واعادة تأهيل قسم الطوارئ يدلل على تعاون الجمعيات والمؤسسات لدعم الخدمات الصحية للشعب الفلسطيني.


واعتبر ان القيمة المضافة للمعدات المستلمة اليوم من السفارة اليابانية تؤدي الى اتاحة المجال بشكل اكبر لتقديم خدمات بشكل افضل ونوعي اكثر للاجئين الفلسطينيين سواء كان في مخيم برج البراجنة بشكل اساسي او في منطقة بيروت بشكل عام وتؤدي الى تخفيف العبء الصحي في لبنان عن كامل الشعب الفلسطيني الموجود في بيروت.
وختم شحادة “نشكر سفارة اليابان وجمعية انيرا ونشكر سفير فلسطين على الدعم الذي لولا وجوده واتصالاته مع السفارات الاجنبية والمؤسسات الدولية العاملة في لبنان لما وصلنا الى هذا الدعم.”